عدد الضغطات  : 5950
 
 عدد الضغطات  : 6045  
 عدد الضغطات  : 1843  
 عدد الضغطات  : 19558  
 عدد الضغطات  : 6095  
 عدد الضغطات  : 10094

الإهداءات

آخر 10 مشاركات
في عيد ميلاد كريمتي مايا / د. لطفي الياسيني (الكاتـب : لطفي الياسيني - مشاركات : 2 - المشاهدات : 58 - الوقت: 06:36 AM - التاريخ: 06-24-2022)           »          تحت سماء ميونخ "مينشن" (الكاتـب : ذكرى لعيبي - آخر مشاركة : ناجى السنباطى - مشاركات : 7 - المشاهدات : 654 - الوقت: 12:53 AM - التاريخ: 06-24-2022)           »          كَأْسُ الشّاي....(بحر البسيط المخبون) (الكاتـب : أحمد القطيب - آخر مشاركة : ناجى السنباطى - مشاركات : 1 - المشاهدات : 99 - الوقت: 12:23 AM - التاريخ: 06-24-2022)           »          "خلاخيل الليل" (الكاتـب : ذكرى لعيبي - آخر مشاركة : ناجى السنباطى - مشاركات : 5 - المشاهدات : 1903 - الوقت: 12:18 AM - التاريخ: 06-24-2022)           »          مقتطفات مماكتبت "غادة نصري" (الكاتـب : غادة نصري - آخر مشاركة : ناجى السنباطى - مشاركات : 6 - المشاهدات : 11147 - الوقت: 12:13 AM - التاريخ: 06-24-2022)           »          نفحات المروج Meadow Breezes (الكاتـب : محمود عباس مسعود - مشاركات : 1071 - المشاهدات : 116034 - الوقت: 09:21 PM - التاريخ: 06-23-2022)           »          حزنٌ كثيف (الكاتـب : ذكرى لعيبي - مشاركات : 6 - المشاهدات : 1195 - الوقت: 01:46 PM - التاريخ: 06-21-2022)           »          كعبةُ الفصول (الكاتـب : ذكرى لعيبي - مشاركات : 0 - المشاهدات : 46 - الوقت: 01:42 PM - التاريخ: 06-21-2022)           »          أثرُ الفراشة . (الكاتـب : نرجس ريشة - آخر مشاركة : ذكرى لعيبي - مشاركات : 7 - المشاهدات : 1328 - الوقت: 01:40 PM - التاريخ: 06-21-2022)           »          حلم صلاح الدين الايوبي ق.ق. ج (الكاتـب : عبدالله الطليان - آخر مشاركة : ذكرى لعيبي - مشاركات : 1 - المشاهدات : 73 - الوقت: 01:37 PM - التاريخ: 06-21-2022)

تقييم هذا المقال

إبتكار مدرسة فنون الرّسم والتّشكيل الهندسي

أضيفت بتاريخ 05-16-2013 الساعة 12:05 AM بواسطة حسين أحمد سليم

إبتكار مدرسة فنون الرّسم والتّشكيل الهندسي
بقلم: حسين أحمد سليم
آل الحاج يونس
المُصمّم المُبتكر والمخترع اللبناني, الفنّان التّشكيلي المتمرّس القدير والرّسّام الهندسي الفنّي الخبير




كلّ رسّام فنّي أو هندسي أو تشكيلي أو فنّان أو مستخدم أو مهندس, يعتمد أسلوباً خاصّاً به في عمليّات تنفيذ تصاميم ورسومات مخطّطات عمل هندسي فنّي ما... ويختلف نتاج العمل من حيث أنماط الرّسم والتّوقيع والتّشكيل من مستخدم إلى آخر... بحيث يخلق كلّ مستخدم مدرسته الخاصّة التي يرتاح لها في أداء عمله الفنّي... ومن خلال خبرتي الطّويلة في مجالات الرّسم الهندسي والفنون التّشكيليّة, ومتابعاتي للكثير من تصاميم الخرائط والمخطّطات الهندسيّة للمشروعات العمرانيّة وتفاصيلها وللمشروعات الخدماتيّة وملحقاتها... عكفت على العمل لفترات زمنيّة متواصلة, توصّلت من خلال التّجارب الكثيرة والكثيفة اليوميّة, لخلق وإبتكار مدرسة فنون الرّسم والتّشكيل الهندسي والي تختصّ بالمشاريع العمرانيّة والخدماتيّة وتفاصيلها وملحقاتها, والتي أمارسها وما زلت منذ ما لا يقلّ عن خمس وعشرين سنة مضت...
فللورق نظام دوليّ موحّد, يُستخدم بإطّراد منذ أواسط القرن التّاسع عشر, وهناك ثلاث سلاسل في هذا النّظام, مصنّفة: "ألف" و "باء" و "ثاء", يشكّل كل منها نصف المقياس الذي يسبقه... والسّلسلة "ألف" هي الأكثر تداولاً, وتستخدم لمختلف أغراض الطّباعة والقرطاسيّة والدّوريات والشّؤون الإداريّة والوثائق... أمّا السّلسلتان "باء" و "ثاء" فيجري إستعمالهما بشكل خاصّ للمغلّفات التي تتناسب والمقاييس المختلفة من أوراق السّلسلة "ألف", مفتوحة أو مطويّة... بينما المغلّف "دي إلّ" المستطيل الشّكل هو الوحيد الذي لا يصنع من أوراق السّلسلتان: "باء" و "ثاء"...
لكافّة فنون الرّسم والتّشكيل الهندسي, تُستعمل السّلسلة "ألف" من أنظمة مقاييس الورق العالميّة... بحيث يُصنّع الحجم "ألف صفر" على شكل مستطيل, يبلغ طول ضلعه الأطول, ألف وماية وتسع وثمانون ملليمتر, ويبلغ طول ضلعه الأقصر ثمانماية وواحد وأربعون ملليمتر... ومن هذا الحجم النّموذجي يُمكن تقسيم أحجام أخرى, بحيث يكون كل حجم نصف الحجم الذي قبله, وهذه الأحجام هي على التّوالي: "ألف واحد" و "ألف إثنان" و "ألف ثلاثة" و "ألف أربعة" و "ألف خمسة" و "ألف ستّة" و "ألف سبعة"...
نختار من أنظمة مقاييس الورق العالميّة, السّلسلة "ألف" ومنها نختار الحجم النّموذجي "ألف صفر", ونُحدّد ونرسم عليها بخطّ سميك إطار مستطيل, لمساحة نطاق العمل الأساسيّة, للرّسم والتّوقيع والتّشكيل, وبقياس نموذجي لهذه المساحة, يُساوي ألف ملليمتر للطّول, وسبعماية وخمسين ملليمتر للعرض... ونُحدّد أيضاً هامشاً رأسيّاً مؤطّراً, وملاصقاً لمساحة العمل لجهة اليمين بعرض ماية ملليمتر, وأرتفاع سبعماية وخمسين ملليمتر, وتُترك المساحات المتبقيّة وتُوزّع بالتّساوي, كهامشٍ عند أطراف الورقة, وتُحيط بها من الجهات الأربع, بعرض شريطي يُساوي حوالي خمس وأربعين ملليمتر تقريباً...
أمّا الهامش إلى جانب نطاق مساحة الرّسم والتّوقيع والتّشكيل, فيتم إستعماله لإبراز إسم وشعار الجهة صاحبة العمل, وإسم وشعار الجهة المصمّمة لهذا العمل, وإسم العمل وماهيته, وعنوان المخطّط ورقمه التّرتيبي, وتصنيفه وماهيته, وتاريخ إنجازه, ومقياس توقيعه, ووضعه بالنّسبة لإتّجاه الشّمال الجغرافي أو المغناطيسي, وموقع العمل بالنّسبة لخطوط الطّول والعرض, إذا تطلّب ذلك... وكذلك يتمّ إستخدام هذا الهامش أيضاً لكتابة وتبيان الملاحظات الملحقة بالمخطّط, وتثبيت الرّموز والمصطلحات المستخدمة ضمن المخطّط, وكذلك تبيان الشّروحات التّوضيحيّة للنّقاط المرقّمة, وللنّواحي التي يلزمها الإفاضة في الشّرح والتّرجمة... مع تبيان أنواع وماهية أنواع الخطوط المستخدمة, ورموز إرتفاعات المستويات, والإشارات الإصطلاحيّة وغيرها...
بإستخدام الحاسوب والبرمجيات الهندسيّة الرّقميّة, والمتخصّصة برسم وتوقيع المنشآت الهندسيّة الفنّيّة على إختلاف أنواعها... يتمّ تحديد مقياس الرّسم للعمل المستهدف وفق الضّرورة التّفصيليّة لتبيان الرّسومات التّوضيحيّة, بحيث يُمكن مضاعفة حجم ومساحة نطاق العمل للرّسم والتّوقيع والتّشكيل, ويستتبع هذه المضاعفة, مضاعفة كامل الورقة بكامل محتوياتها...
فلو إخترنا الرّسم والتّوقيع والتّشكيل لعمل هندسيّ ما, بقياس نموذجي يُساوي واحد على واحد مثلاً... فيكون طول مساحة نطاق العمل يُساوي ألف ملليمتر وعرض مساحة نطاق العمل يُساوي سبعماية وخمسين ملليمتر, ونستطيع المضاعفة كذلك إلى واحد على إثنين أو واحد على خمسة أو واحد على عشرة أو واحد على عشرين أو واحد على خمسين أو واحد على ماية وهكذا... بحيث يتم ضبط الأطوال والمساحات وفق المضاعفات, ويتمّ ذلك حسابيّاً بضرب الأطوال جميعها برقم المقياس النّموذجي المطلوب, بحيث إذا إخترنا المقياس النّموذجي واحد على خمسة مثلاً, يكون حاصل المضاعفة الضّرب بالرّقم خمسة, بحيث تصبح مسافة الطّول خمسة آلاف ملليمتر ومسافة العرض ثلاثة آلاف وسبعماية وخمسين ملليمتر... وعليه تكون جميع القياسات في اللوحة هي بالملليمتر, ويجب الإشارة إلى ذلك والتّوضيح منعاً للإلتباسات...
ويتم تحديد جميع أنواع ومواصفات الطّبقات اللازمة وفق مواصفاتها الفنّيّة والهندسيّة والتّوقيعيّة بإعتماد الجداول المعدّة لذلك, وكذلك تحديد جميع أنواع وأشكال وأنماط وألوان وسماكات الخطوط التي ستستخدم في الرّسم, من خطوط موصولة ومتقطّعة بشرطات صغيرة أو شرطات مضاعفة, ومتقطّعة منقوطة, وخطوط متكسّرة, وخطوط مرمّزة بمصطلحات أو محارف, وذات رموز شريطيّة متنوّعة وغيرها, بالإضافة لتحديد ألوان كلّ خطّ على حدة وتحديد سماكة قلم جهاز التّوقيع له, وكذلك يجب تحديد إرتفاع وحجم الأرقام القياسيّة وحجم رموز تحديد المسافات, نقطيّة كانت أو شرطات مائلة بخمس وأربعين درجة قياسيّة أو على شاكلة أسهم أو مصلّبات...
هذا ويجب كذلك تحديد إرتفاع وحجم وسماكات وألوان المحارف الكتابيّة النّموذجيّة للشّروحات داخل مساحة نطاق العمل, وتحديد حجم وإرتفاع وسماكات وألوان محارف العناوين الرّئيسيّة والثّانويّة, وأيضاً يجب تحديد أحجام ومساحات وألوان وأشكال المصطلحات والرّموز والإشارات التي ستستخدم ضمن مساحة نطاق العمل للرّسم والتّوقيع...
ويجب الإنتباه لتصنيف المجموعات وفق سياقاتها, كأن تكون الملاحظات مرتّبة ومرقّمة في مجموعة, وكذلك المصطلحات والرّموز, وهكذا بالنّسبة لشروحات المحارف التّعبيريّة والإشارات التّرميزيّة... وجميعها ترتبط بالمقياس الذي سيعتمد في عمليّات الرّسم والتّوقيع والتّشكيل, فلو كان إختيارنا المقياس واحد على واحد, فهذا يعني أنّ حجم جميع المحارف وجميع القياسات وجميع الرّموز والإشارات والمصطلحات سيكون بقياس ثلاثة, إلاّ إذا تطلّب الرّسم خلاف ذلك, كمضاعفة حجم العناوين مثلاً, ومضاعفة بعض الإشارات للضّرورة التّوضيحيّة...
ومن الأفضل إعتماد المحارف والأرقام التّرميزيّة التّصاعديّة ضمن دوائر صغيرة بقياسات مقبولة مرفقة بأسهم إشاريّة لنقطة ما مطلوب توصيفها, وذلك للإشارة إلى تفاصيل الشّروحات في مساحة الهامش للخريطة, ممّا يُسهّل عمليّات الإضاءة في الخريطة ويمنع من إكتظاظ الخطوط والشّروحات وطمس معالمها وخاصّة في الأماكن التي تزداد فيها متطلّبات التّفاصيل والشّروحات...
أمّا بالنّسبة للألوان فالبرمجيات الهندسيّة مزوّدة بأطياف وحزم من الألوان تزيد عن مائتين وأربع وخمسين لوناً, يستطيع الرّسّام أو المستخدم, إختيار ما يحلو له من ألوان متنوّعة ومختلفة, تتوافق وتنسجم مع عمله الفنّي, وتبرز نواحيه المطلوب إبرازها وتمييزها... والألوان الأساسيّة المعتمدة هي: الأحمر والأصفر والأخضر والأزرق والنّيلي والبنفسجي والأسود وتشكيلة من كثافات الألوان الرّماديّة, ومنها تنبثق بقيّة الألوان بكثافات متنوّعة ومختلفة وذات شفافيّات متنوّعة كذلك... وجميعها يتمّ التّحكّم بها إن لجهة أنماطها أو كثافاتها أو ظلالها أو موقعها المتقدّم على غيرها أو المتراجع عنها ووفق الرّؤية الفنّيّة للعمل...
كتجربة نموذجيّة قابلة للتّعديل والتّطوير والتّحديث, يمكن إستخدام وتوزيع الألوان في العمل على نحو مقترح مثلاً... كإستخدام اللون الأصفر للعناوين ولأرقام المقاييس ولأنواع من قضبان الحديد المستخدمة في التّسليح لمصبوبات الإسمنت, واللون الأحمر المخفّف نسبيّاً لخطوط المقاييس وعناصرها وخطوط الإشارات وأسهمها الدّالّة على نقطة ما, واللون الأخضر يستخدم لتوقيع المساحات النّباتيّة والأشجار والحدائق وما شابه, واللون الأزرق لكتابة الشّروحات والملاحظات وتحديد مساحات معيّنة ضمنها تظليلات خفيفة, واللون الرّمادي للخلفيات التّظليليّة على إختلافها, واللون النّيلي لتحديد إطارات ومساحات الحجومات, واللون الزّيتي للرّؤى البعيدة والمعالم المستورة, واللون البنّي للدّلالات على خطوط مستويات الأرض وحفريّاتها, واللون البنفسجي لتحديد رسومات مختلفة, فيما يستخدم الأزرق الدّاكن لتبيان القطع وتفاصيلها, واللون الأبيض يمكن إستخدامه في مساحات داكنة اللون كخلفيّة حتّى يظهر لونه, ومن الممكن إستخدامات إشتقاقات هذه الأوان بمختلف أنواع الرّسم وفق الضّرورة... وكذلك يمكن إستخدام كافّة السّماكات لكافّة الخطوط وكافّة الألوان وفق الضّرورات الفنّيّة والتّوضيحيّة لتفاصيل العمل الفنّي الهندسي...
أضيفت فيغير مصنف
المشاهدات 2918 التعليقات 0 إرسال المقال إلى بريد
مجموع التعليقات 0

التعليقات

 

الساعة الآن 01:00 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w

جميع الحقوق محفوظة لصالون صدانا الثقافي 2018 ©