عدد الضغطات  : 49
 
 عدد الضغطات  : 168  
 عدد الضغطات  : 308  
 عدد الضغطات  : 219  
 عدد الضغطات  : 4395  
 عدد الضغطات  : 7768

آخر 20 مشاركات
روائع الفنان التشكيلي الايراني محمود فرشتشيان (الكاتـب : سامية بن أحمد - مشاركات : 4 - المشاهدات : 11 - الوقت: 08:03 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          حديقتان في دبي ضمن أفضل 10 حدائق مائية في العالم (الكاتـب : سامية بن أحمد - مشاركات : 11 - المشاهدات : 19 - الوقت: 07:28 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          هلوساتنا ..على رصيف المقهى (الكاتـب : أسماء صقر القاسمي - آخر مشاركة : محمد جادالله محمد الفحل - مشاركات : 2744 - المشاهدات : 210714 - الوقت: 07:14 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          نظام السلالم في هونج كونغ.. الأطول في العالم (الكاتـب : سامية بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 6 - الوقت: 07:09 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          رسائل البرق للمطر (الكاتـب : أسماء صقر القاسمي - آخر مشاركة : محمد جادالله محمد الفحل - مشاركات : 101 - المشاهدات : 9001 - الوقت: 07:07 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          ذكرى لعيبي ضمن الفائزين بجوائز ناجي نعمان الأدبية 2014 (الكاتـب : سامية بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 7 - الوقت: 07:01 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          المقاومة الفلسطينية تدك قلاع الصهاينة وتنتصر كرويا (الكاتـب : سامية بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 6 - الوقت: 05:03 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          جولة إلى مدينتي( ولاية باتنة لؤلؤة الأوراس) (الكاتـب : سامية بن أحمد - مشاركات : 34 - المشاهدات : 46 - الوقت: 04:47 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          خوابي العطر (الكاتـب : أسماء صقر القاسمي - آخر مشاركة : سامية بن أحمد - مشاركات : 5 - المشاهدات : 38 - الوقت: 03:37 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          إصدار جديد ينضاف إلى مكتبة مؤسسة صدانا الثقافية (الكاتـب : فاطمة بوهراكة - آخر مشاركة : محمود عباس مسعود - مشاركات : 7 - المشاهدات : 177 - الوقت: 02:48 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          سين / جيم صدانا (الكاتـب : فاطمة بوهراكة - آخر مشاركة : عمار رماش - مشاركات : 5656 - المشاهدات : 231507 - الوقت: 02:29 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          جواز السفر (الكاتـب : سامية بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 10 - الوقت: 02:08 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          ماري كوري.. المرأة التي دفعت حياتها ثمنا لتحارب السرطان! (الكاتـب : سامية بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 6 - الوقت: 01:48 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          ضَجِيْجُ الشَّكِ (الكاتـب : عصام كمال - مشاركات : 6 - المشاهدات : 77 - الوقت: 01:44 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          ملائكة الرحمان (الكاتـب : سامية بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 10 - الوقت: 01:11 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          قلبي لك موصول (الكاتـب : سامية بن أحمد - مشاركات : 0 - المشاهدات : 11 - الوقت: 12:55 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          نهاية حلم (الكاتـب : عمار رماش - مشاركات : 12 - المشاهدات : 93 - الوقت: 12:45 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          غزة انتصرت (الكاتـب : فاطمة البشر - مشاركات : 0 - المشاهدات : 9 - الوقت: 12:34 AM - التاريخ: 08-30-2014)           »          مروان الشريفي(موعد الورد) (الكاتـب : مروان الشريفي - مشاركات : 3 - المشاهدات : 25 - الوقت: 11:02 PM - التاريخ: 08-29-2014)           »          أوبعد أن .. (الكاتـب : د. محمد رائد الحمدو - مشاركات : 4 - المشاهدات : 45 - الوقت: 10:52 PM - التاريخ: 08-29-2014)


 
 
العودة   الصالون الثقافى لصدانا > السماء التاسعة > العين الثالثة
 
 

العين الثالثة مرافىء النقد...قراءة النص الأدبي والإبداعي بعين الناقد

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 07-06-2011, 10:29 PM   #1
عبد الحافظ بخيت متولى
شاعر وناقد مصري


الصورة الرمزية عبد الحافظ بخيت متولى
عبد الحافظ بخيت متولى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1934
 تاريخ التسجيل :  8 - 1 - 2011
 أخر زيارة : 08-02-2012 (04:11 AM)
 المشاركات : 37 [ + ]
 التقييم :  11
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
افتراضي اللغة في رواية"ثرثرة فوق النيل" لنجيب محفوظ



اللغة في رواية"ثرثرة فوق النيل" لنجيب محفوظ
ظل نجيب محفوظ عبر مسيرتهالروائية في صراع دائم مع اللغة كما ذكر في حواره مع الروائي جمال الغيطانى ولذلكتعددت المستويات اللغوية عند نجيب محفوظ بتعدد المراحل الفنية التي مرت بها مسيرتهالفنية ويمكن تصنيف مستويات اللغة عنده على ثلاثة مستويات هي اللغة الملحمية التيتمزج بين لغة التراث ولغة التخاطب الحديثة في
المراحل الروائية الأولى التيكتب فيها (رادوبيس)واللغة الو صفية التسجيلية في المرحلة الثانية والتي وصلت قمتهافي الثلاثية وزقاق المدق واللغة الإيحائية التي يمتزج فيها السرد بتيار الوعي فيالمرحلة الثالثة والتي كتب فيها رواية (ثرثرة على النيل ) وفى هذه الرواية يلفتالنظر تفوق نجيب محفوظ في التوظيف الجمالي للغة الذي يكاد يطابق بين النسق اللغويوالمدلول الفني في السياق الروائي فلم تعد البيئة والإحداث والشخصيات في هذهالرواية مطلوبة لذاتها فقد صارت الشخصيات اقرب إلى النموذج ولم تفرض البيئةتفاصيلها الشديدة كما كان يحدث في الروايات الأخرى وحلت اللغة بتوظيفها الجماليوالدلالي محل البطل والبيئة والأحداث
مضمونالرواية
تدور أحداث الرواية فوق عوامةعلى النيل يجتمع فيها كل ليلة مجموعة من الأصدقاء رجالا ونساء في مجلس" الكيف"ويتناقشون في أمور حياتهم وهموم مجتمعهم ثم يعود بعضهم إلى منزله ويبقى واحدوهو" أنيس "الذي يقيم بالعوامة وقد ينفرد بعض رواد العوامة ببعض الرائدات لتحقيقرغبته وأفراد هذه المجموعة من أصحاب المهن والوظائف المختلفة فأنيس زكى بوزارةالصحة وهو رجل مثقف كان طالبا ريفيا جاء إلى القاهرة والتحق بكلية الطب ولم يكملدراسته واستطاع بواسطة احد الأساتذة في الكلية إن يلتحق بالعمل في وزارة الصحة ماتتزوجته وطفلته في يوم واحد وقد اعتاد الإدمان وتطلق عليه المجموعة لقب فارس الشلةوولى أمرهم وهو يمثل صوت السارد الفني في الرواية فكثيرا ما يطلقه هذا الساردللتعليق على ما يدور حوله أو التعبير عن الأفكار والتأملات العميقة الناتجة عن تيارالوعي في الرواية
وبقية أفراد المجموعة فهم احمدنصر مدير الحسابات ومصطفى راشد المحامى وعلى السيد الناقد الفني وخالد عزوز كاتبالقصة ورجب القاضي الممثل وسارة بهجت الصحفية وسناء الرشيدى بكلية الآداب وليلىزيدان المترجمة بالخارجية وسنية كامل الرائدة القديمة بالعوامة وصديقة على السيدوعم عبده حارس العوامة وخادم روادها وهذه المجموعة تجد في العوامة مهربا من الهمومالخاصة والعامة وهى تتفق في الثقافة والإدمان والتسيب الخلقي والانغماس في المتعبكل إشكالها ولم يجعلهم الراوي بمعزل عن الحياة العامة حولهم وإنما كانوا جزءا منهافهم يتحدثون عن كوبا وفيتنام والرشوة والاشتراكية ومشاكل العمال والفلاحينوالجمعيات التعاونية وغير ذلك مما يعترى الحياة العامة من حولهم من أحداثعامة
ولم يتبع الكاتب في هذهالرواية أسلوب السرد أو التداعي الحر ولم يترك شخصيات الرواية تفصح عن نفسها وتقدمنفسها من خلال تفاعلها مع الأحداث كما كان يفعل في الروايات الأخرى وإنما اتبعأسلوبا جديدا في هذه الرواية وهو أسلوب الكشف عبر الوسيط الأخر فيدخل صوت أخر معصوت السارد الرئيس وهو صوت سارة بهجت الصحفية والتي تهوى التأليف المسرحي فتقومبرسم شخصيات تلك الرواية في مذكراتها التي تعتبرها مشروعا لعمل مسرحي تنوى كتابتهوذلك تدعيما لتحويل شخصيات الرواية من مجرد شخصيات فردية إلى شخصيات كونية تعبر عنوضع الإنسان في هذا الكون وحيرته أمام أسراره وبخاصة فيما يتعلق منها بفلسفة الوجودوقضية الموت وكذلك نظرته إلى الحياة نظرة فلسفية فالحياة تفقد معناها بالنسبة لهمولأهدف لهم فيها وبذلك ينهار عندهم الإيمان بأية قيمة في الحياة فيحل العبث محلالجدية فحين تقول سمارة بهجت الصحفية : الحق أننىأومن بالجدية فتنهال عليها الأسئلةاى جدية؟ الجدية لحساب اى شئ ؟ أليس من الجائز أن نؤمن بالعبث بجدية؟ والجدية تتضمنأن يكون للحياة معنى فما المعنى؟ وعلى اى أساس جديد نقيم المعنى؟ فتقول سمارة فيإيجاز :إرادة الحياة (الرواية ص 69)
اللغة فىالرواية
يلاحظ المدقق في هذه الروايةانه ثمة تفاعل حي بين البنية الروائية والتي تظهر في بيئة الشخصيات وثقافتها والنيةاللغوية التي تظهر في تلك التراكيب اللغوية الناتجة عن الشخصيات فاللغة هنا لا تمثلملحما جماليا أو وعائيا لأفكار شخصيات الرواية وإنما تمثل جزءا من التكوين النفسيلهذه الشخصيات فإذا كان المشهد الاساسى المتكرر لمجموعة العوامة هو عكوفها علىتعاطى المخدرات فان السياق اللغوي الروائي يتوافق مع هذا المشهد فتكثر في السردمفردات اللغة الخاصة بهذا المشهد مثل مفردات الصنف /التموين /البلبعة /الكيف /الانسطال / العبارة /السلطنة / الغرزة وغير ذلك بل المدهش أيضا أن تتجاوز هذهالمفردات سياق المفردة الواحدة إلى سياق مجازى دال على هذه البيئة (الضوء المسطولوعين البنفسج الناعسة والقمر المرهق ويبدو ذلك في قول أنيس ذكى :التربيع الأولىالمختفي يضفى على الظلمة ضياء مسطولا كعين البنفسج الناعسة أتذكر كيف كان البدرمرهقا في ليالي الغارات ؟ (ص 79)
وإذا كنت لغة السرد عند محفوظتتميز بشكل عام بأنها تمتلك قدرة فائقة على الوصف الشديد والاستغراق في وصفالتفاصيل الصغيرة الدالة الملتصقة بالبنية الروائية فان اللغة الصفية في هذهالرواية تتجاوز هذا المعنى إلى معنى لغة الترميز الكاشفة عن البعد النفسي للشخصيةولم تعد لغة محايدة تعرض التفاصيل أمام المتلقي وعلية أن يقيم هذه التفاصيل ومن ذلكموقف أنيس من جذع الشجرة الذي اعترضه عند خروجه لأول مرة مفيقا من العوامة فاستوقفههذا الجزع لضخامته فرفع عينيه إلى الغصون المنتشرة في الهواء كقبة هائلة مغروسةالهامة في سحابات الصباح الشفافة الدانية ثم رجع إلى الجزع المعمر هابطا ذىجذوركالحة متفرعة عن أصله وضاربة في ارض الطور كأنما تنشب أظافرها متوترة غاصة فيالتحدي والألم وهناك رقعة من اللحاء الخارجي قد تآكلت كاشفة عن طبقة من اللحاءالداخلي ذات لون باهت اصفر على هيئة بوابة قوطية استوت أمامه بطول قامته داعية إياهللدخول (الرواية ص 160)
ولاستغراق في وصف هذا الجزعينبغي ألا يفهم على ظاهره بل حين نربطه بالسياق الروائي نكتشف انه يرمز إلى فكرةسعى الإنسان إلى استلهام فلسفة الكون والوجود من كائنات الطبيعة الحية الأخرى وهىفلسفة جوهرها تحدى الألم واثبات الإرادة ويدل على ذلك أن الكاتب جعل أنيس زكى يفيقلأول مرة في خروجه إلى الشارع وكأنه يعي ما يرى قاصدا وكذلك فان هذا الوصف هو مقابلمادي لحالة أنيس زكى النفسية وإحساسه الحاد بالعجز والضيق بالحياة ويبدو الاستغراقالو صفى في الرواية أداة لبلورة أفكار تيار الوعي التي يحملها وعى بطل الرواية أنيسزكى ففي موقف آخر يستغرق الكاتب في وصف النار على هذا النحو:
حمل أنيس المجمرة إلى عتبةالشرفة بعان زودها بقطع من فحم تعرضت هناك لتيار الهواء وراح ينتظر اتسعت المراكزالمحترقة في شتى القطع حنى استحال سواد الفحم إلى حمرة متوهجة هشة عميقة ناعمةواندلعت عشرات من الالسنة الصغيرة الموسومة بالشفق فانتشرت ثم تلاقت أجنحتها مكونةموجة راقصة نقية شفافة مكللة الأطراف بزرقة خيالية ثم ازت فتطاير من جوفها سرب منعناقيد الشرر (الرواية ص 50)
وهذه اللغة الو صفية ليست فيالأساس تلميحا إلى كون هذه المجمرة جزءا من حياة أنيس وإنما هي كاشفة لشخيصة أنيسالنفسية وعالمة الداخلي الذي تتصارع فيه قوى الخير مع قوى الشر ويدل على ذلك قولأنيس بعد الوصف السابق :إنها أجمل من الوردة والأعشاب في البحر فكيف أمكن أن تطوىبين جوانحها اكبر قوة مدمرة؟(الرواية ص 50)
والكاتب استطاع أن يواءممواءمة فنية دقيقة بين التركيبة النفسية لشخصية بطل الرواية أنيس زكى وبين المادةالإخبارية الصادرة عنه في السرد الروائي مما حقق للرواية تناغما فنيا عجيبا بيناللغة المتحدث بها في السرد وبين الشخصية المتحدث عنها وقد واءم أيضا بين الطابعالرمزي للرواية وبين الطابع الشعري للغة السردية ويبدو الطابع الرمزي في التكثيفوالإحالة والغموض الفني والتكنية وهو بذاته يمثل خصوصيات الطابع الشعري للغة ولعلمن أهم الأسباب التي ساعدت على صبغ لغة الرواية بهذه الصبغة الشعرية تداخل الأزمنةوامتزاج الحلم بالواقع واستخدام لغة التداعيات باتساع إمكانياتها التعبيريةوالتصويرية مما يؤدى إلى إبداع صورة فنية للغة في الرواية ومن جماليات اللغة أيضافي هذه الرواية أنها لم تقف عند حد القص والحكاية وبعثرة الأحداث بل تجاوزت ذلك إلىبلورة أفكار الشخصيات ودفع التفاعل والتبادل بين السرد والحوار ويبدو ذلك في الجملالخاطفة التي تأتى تعليقا على الحوار والتي تصنع تقابلا دلاليا بين مضمون الحواروبين مضمون الحملة المعقبة وهى مقابلة تشي بتنازع وعيين في الرواية وهو تنازع قديصل إلى حد الضدية فخالد عزوز وسمارة بهجت يتناقشان في المسرحية التي تنوى سارةكتابتها ويشير عليها خالد أن تجعلها مسرحية هزلية أو مسرحية عبثية فوضوية تعبر عنعالم ماهيته الفوضى ويختلفان في الرأي ثم تأتى جملة (لا شئ هنا يدور بيقين ويعرفهدفه إلا الجوزة) وهذه الحملة تصنع تقابلا مع مضمون الحوار كالتقابل بين الأبيضوالأسود وكذلك حين هنأ عم عبده أنيس زكى بالعيد لثالث أو رباع مرة سأله أنيس ماذاتعرف عن العيد؟ أجاب بأنه اليوم الذي هاجر فيه النبي من الكفار ولعن الكفار فقالأنيس :سوف يملأ ون هذا المجلس الذي تعده بعد قليل
ويأتي احتشاد الموز اللغوية فيالرواية دافعا تيار الوعي إلى البروز على سطع التكنيك الفني للرواية والسيطرة علىالبعد الفتى لتوظيف الحوار الداخلي والخارحى في الرواية ويظهر هذا الاحتشاد فيالهذيان تارة والكابوس تارة وفى كل هذه الصور تصبح تلك الرموز وسيلة لغاية واحدة هيالتحذير من الهلاك فما خوف مجموعة العوامة من الحوت الذي يظهر لهم إلا تعبير عنالخوف الدفين من الموت والنهاية وجاء هذا الخوف في ثوب لغوى كاشف لفلسفة الموت عندهؤلاء وإذا عرفنا أن شخصيات الرواية باستثناء عم عبده تنتمي إلى نمط الشخصيةالمثقفة التي تتقن الحوار والجدل فجاءت لغة الحوار بين الشخصيات لغة مراوغة تعتمدعلى الكنايات والتوريات والمشترك اللفظي ويبدو ذلك عندما تقول سمارة بهجتلأنيس:
-على اى حال فأنت ألطفهمجميعا
-أنا
-لا يخرج من فمك سوء
-ذلك اننى اخرس
-ويجمع بيننا شئ واحد
-ما هو؟
-الوحدة
-المسطول لا يعرف الوحدة
-لماذا لا تغازلني؟
-المسطول الحق يتمتع باكتفاءذاتي
وهو يعنى بالاكتفاء الذاتي هناانصرافه الكامل إلى الجوزة وكم كان بارعا في أداء معنى هزلي بعبارة محكمة جادةالبناء وكذلك رصد هذا الحار المرواغ الدال على ثقافة المتحاورين وعمق الوعي لديهماومن هنا فإننا نجزم بان اللغة في هذه الرواية هي التي لعبت دور البطل وان المتعةالحقيقية التي نخرج بها من قراءة الرواية قدرة اللغة السحرية على صنع مفارقة جماليةكاشفة عن الأبعاد النفيسة لشخصيات الرواية وقدرة على التطابق مع البيئة الروائيةونقلها من واقع مادي ممقوت إلى واقع جمالي مبهر باعتبارها أداة الإبداع الادبى الأولى في الرواية



مرحبا بكم في صدانا..ضع بصمة من روحك قبل المغادرة



 
التعديل الأخير تم بواسطة عبد الحافظ بخيت متولى ; 07-08-2011 الساعة 03:31 PM

رد مع اقتباس
قديم 07-07-2011, 08:08 PM   #2
عبدالناصر البنا
شاعر مؤسس وامين جمعية شعراء باريس مستشار صدنا في فرنسا


الصورة الرمزية عبدالناصر البنا
عبدالناصر البنا غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1912
 تاريخ التسجيل :  30 - 12 - 2010
 أخر زيارة : 03-31-2014 (08:26 AM)
 المشاركات : 2,199 [ + ]
 التقييم :  17
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male

اوسمتي

مقالات المدونة: 19
افتراضي



لا يمكننا المرور من هنا دون ان نترك للاستاذ عبد الحافظ كلمة إعجاب وتشجيع إشادة بما جمعه لنا من معلومات هامه وتاريخيه واعتقد ان الحديث عن اديب عظيم مثل نجيب محفوظ يستحق من الدرس والتحقيق ؛اشكرك علي هذا الحديث الممتع
وفي إنتظار المزيد
برجاء من المشرفين علي صدانا إزاله الاخطاء الناجمه عن عدم استعمال الفواصل وخلافه لتسهيل القراءه لباقي الاصدقاء وشكرا مقدما


 

رد مع اقتباس
قديم 07-08-2011, 03:35 PM   #3
عبد الحافظ بخيت متولى
شاعر وناقد مصري


الصورة الرمزية عبد الحافظ بخيت متولى
عبد الحافظ بخيت متولى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1934
 تاريخ التسجيل :  8 - 1 - 2011
 أخر زيارة : 08-02-2012 (04:11 AM)
 المشاركات : 37 [ + ]
 التقييم :  11
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
افتراضي



الرائع الجميل الأستاذ عبد الناصر
كل الشكر والتقدير لمرورك البهى ورؤيتك الثاقبة فى أدب نجيب محفوظ وهو حقا يحتاج إلى وعى فى التناول لأنه واع بأدبه وفنه وعميق فيه
كل محبتى وعظيم تقديرى


 

رد مع اقتباس
قديم 07-08-2011, 03:39 PM   #4
ياسين عرعار
شاعر جزائري- ناقد


الصورة الرمزية ياسين عرعار
ياسين عرعار غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1451
 تاريخ التسجيل :  12 - 4 - 2010
 أخر زيارة : 06-17-2014 (12:06 PM)
 المشاركات : 616 [ + ]
 التقييم :  10
 الدولهـ
Algeria
 الجنس ~
Male

اوسمتي

ff



الأستاذ الكريم ...
عبد الحافظ بخيت متولي
رائع هذا الإنجاز الأدبي و التحليل العميق

تمنياتنا لك بالتوفيق و النجاح
-------
تحياتي


 

رد مع اقتباس
قديم 07-08-2011, 03:48 PM   #5
عبد الحافظ بخيت متولى
شاعر وناقد مصري


الصورة الرمزية عبد الحافظ بخيت متولى
عبد الحافظ بخيت متولى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1934
 تاريخ التسجيل :  8 - 1 - 2011
 أخر زيارة : 08-02-2012 (04:11 AM)
 المشاركات : 37 [ + ]
 التقييم :  11
 الدولهـ
Egypt
 الجنس ~
Male
افتراضي



اخى الحبيب المتألق دوما ياسين
لا استطيع مهما كتبت أن أفيك حقك على وكل الحقوق التى طوقت بها عنقى وما زلت تدفع بمياه المحبة نحو شطآنى حتى كادت تغرقنى وإنى لذلك لمسرور واسمح لى من خلالك أن أشكر إدارة منتدى صدانا على تكريمى بالإشراف وتطويقى به وهو تكليف أرجو أن اكون أهلا له وغاية سعادتى فى المر انى معك وبجوارك وأعلم ان اللاعب الأول فى ه9ذا الأمر فأشكرك على تزكيتى ومحبتك لى
أخى الحبيب كل الشكر والتقدير لشخصك الكريم وكل محبتى لك


 

رد مع اقتباس
إضافة رد


(مشاهدة الكل عدد الذين شاهدوا هذا الموضوع : 5 :
ياسين عرعار, عادل سلطاني, عبد الحافظ بخيت متولى, عبدالناصر البنا, وهيب نديم وهبه
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية

الساعة الآن 10:11 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
By: Host4uae.ae


HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع ما يكتب فى مؤسسة صدانا يعبر عن وجهة نظر كاتبة فقط ولا يعبر بالضروره عن وجهة نظر إدارة الشبكة

a.d - i.s.s.w